حملة القروي تطالب بتأجيل الدور الثاني للرئاسية  في صورة بقائه بالسجن

0 52

حلقة وصل _ فريق التحرير

أعلن المكتب الإعلامي لحملة المترشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية عن حزب “قلب تونس” نبيل القروي أنّ الأخير “متمسك بحقّه في خوض الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية لسنة 2019 بعد انتخابه للدور الثاني احتراما لإرادة الشعب والناخبين “.

وذكر المكتب ، في بيان صحفي ، بأنه تمّت مراسلة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتاريخ 30 سبتمبر 2019 وبأن القروي طالب بتمكينه من إجراء حملته الانتخابية عبر التنقل إلى كافة الولايات (24 ولاية) أثناء الحملة وإجراء حوارات مباشرة مع وسائل الإعلام ، مشيرة إلى أنه “في حالة عدم الاستجابة فقد طالبنا بتأجيل الدور الثاني إلى حين انقضاء أسباب عدم تكافئ الفرص”.

كما أشارت إلى أن” الإشاعات حول انسحاب القروي من السباق الرئاسي لا أساس لها من الصحة” وأنه “يرفض الإدلاء بأي تصريحات أو حوارات لأية جهة أو محمل صحفي وإعلامي وهو في السجن احتجاجا على سجنه ظلما ولأسباب سياسية إضافة إلى انعدام تكافئ الفرص والحظوظ بينه وبين منافسه المرشح الثاني الذي يتمتع بكامل حقوقه الدستورية والانتخابية”.

وأوضحت الحملة أن “نبيل القروي عبّر عن بالغ احترامه لكلّ الصحافيين وكلّ المؤسسات الإعلامية ويأسف لعدم الاستجابة لمطالبهم نظرا للظروف المذكورة”.

يشار إلى أن القيادي بحزب قلب تونس عياض اللومي كان قد أكد اليوم في تصريح لـ”الشارع المغاربي” أن فرضية انسحاب نبيل القروي من سباق الرئاسية واردة جدا وأن المكتب السياسي والمكتب الوطني سينظران في هذه الفرضية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.