دراسات: الرجال أقل غسلاً لأيديهم من النساء

0 76

حلقة وصل _ فريق التحرير

يوصي الخبراء والعلماء بضرورة غسل اليدين بالماء الدافئ والصابون لمدة 20 ثانية لتجنب الإصابة بفيروس «كورونا» المستجدّ.

وفي هذا السياق، قالت شبكة «سي إن إن» الأميركية إن كثيراً من الدراسات السابقة أثبتت أن الرجال يغسلون أيديهم أقل من النساء بشكل ملحوظ؛ الأمر الذي قد يفسر سبب إصابة الرجال بفيروس «كورونا» أكثر من النساء.

ووجدت الدراسات السابقة أن النساء أكثر اهتماماً بغسل أيديهن، وأنهن يقمن بفركها بالصابون لفترة أطول من الرجال.

وقالت إحدى الدراسات التي أجريت في 2009 على 3749 رجلاً وامرأة، إن نحو 15 في المائة من الرجال لا يغسلون أيديهم على الإطلاق، مقارنة بـ7 في المائة من النساء، مضيفة أن 50 في المائة فقط من الرجال يستخدمون الصابون، مقارنة بـ78 في المائة من النساء.

واستخدمت دراسة أخرى أجريت في عام 2013 أجهزة لاسلكية في محطة استراحة بإحدى الطرق السريعة لتسجيل عدد الأشخاص الذين دخلوا إلى المرحاض واستخدموا مضخات الصابون المعلقة به. ووجدت الدراسة أن 31 في المائة فقط من الرجال يغسلون أيديهم بالصابون مقابل 65 في المائة من النساء.

وقالت سوزان ميشي، أستاذة علم النفس في جامعة «كوليدج لندن»، ومؤلفة الدراسة: «إنها فجوة كبيرة؛ من الواضح أن عدد النساء اللاتي يغسلن أيديهن أكثر من ضعف عدد الرجال الذين يقومون بالشيء نفسه».

وأضافت: «لقد وجدنا نتيجة أخرى مثيرة للاهتمام، وهي أنه كلما زاد عدد الأشخاص الموجودين في المرحاض، زاد احتمال غسل الأيدي. فإذا لم يجد الشخص أشخاصاً آخرين بجانبه، يزيد عدم اهتمامه بغسل يديه».

بالإضافة إلى ذلك، أكدت دراسة أجريت في 2016 وجمعت بيانات من عشرات البلدان، أن النساء أكثر اهتماماً من الرجال بغسل أيديهن بنسبة 50 في المائة، وأن اهتمامهن بأساليب الوقاية من الأمراض والفيروسات أعلى بشكل كبير.

ووفقاً لـ«مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها»، يعدّ غسل اليدين بشكل صحيح من أفضل الطرق لحماية نفسك ومن حولك من الإصابة بفيروس «كورونا» المستجدّ.

وقالت «مراكز السيطرة» إنه يجب غسل اليدين بالماء والصابون «قبل وأثناء وبعد إعداد الطعام، وقبل الأكل، وقبل وبعد رعاية شخص مريض بالقيء أو الإسهال، وعقب العطس أو السعال، وبعد تغيير حفاضات الأطفال، وبعد لمس أي حيوان، وبعد لمس القمامة، وبعد الذهاب إلى الحمام».

وأضافت أن خطوات غسل اليدين تشمل أولاً وضعهما تحت الماء الجاري قبل إغلاق الصنبور وفرك اليدين جيداً بالصابون، مع التأكد من وصول الصابون إلى الأظافر وبين الأصابع، ثم فتح الصنبور مرة أخرى لشطف اليدين جيداً، ثم تجفيفهما بواسطة منشفة نظيفة، مشيرة إلى أن مدة غسل اليدين يجب أن تستغرق 20 ثانية على الأقل.

يورو تايمز 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.